نحن على Google Plus

منشطات الجهاز الهضمي

منشطات الجهاز الهضمي لاذعة الطعم                     منشطات الجهاز الهضمي العطرية
الفلفل الأحمر الحار                                    الترنجان
الخولنجان الصغير                                       روزماري/ إكليل الجبل
الزنجبيل                                                  المريمية
الجرجار/ الفجل الحار                                الزعتر

 

يمكن تناول الفلفل الحار الأحمر والزنجبيل والجرجار/ الفجل الحار في الغذاء اليومي دون أدنى مشكلة.

 

الخولنجان الصغير

الاسم اللاتيني:                ألبينيا أوفيشيناروم
المنشأ:                       آسيا
الجزء المستخدم منه:            الجذمور
الجرعة:                   نصف ملعقة شاي لكل فنجان من 1-2 فنجان يومياً
                           3 مليلتر من شراب خلاصة الأعشاب المركز من 1-3 مرات يومياً،
                             يستخدم أيضاً في الطهو لا سيما في المطبخ الإندونيسي، وله نكهة
                      القرنفل والزنجبيل.

 

العناصر الداخلة في تكوينه:           زيت متطاير تربين آحادي ونصف وأحياناً ما يحتوي
على أسيتوكسيوجينول

 

تأثيره الأولي: منشط للجهاز الهضمي

 

تأثيره الثانوي:  طارد للغازات

 

تأثير مكوناته: تزيد العناصر العطرية والحريفة ذات المذاق اللاذع التي يحتوي عليها الزيت المتطاير من إفراز الجهاز الهضمي.

 

كما تربين أحادي ونصف المحتوى على مواد مرة من نشاط الكبد، وهناك أنواع أخرى من العشب تحتوي على الأسيتوكسيوجينول التي تعتبر مادة مطهرة وطاردة للغازات.

 

الجدير بالذكر أن الأسواق التجارية تحتوي على أنواع مختلفة من هذا العشب.

 

إرشادات زراعته: لا تصلح زراعته في جميع الأراضي.

 

الترنجان (Lemon balm)

(انظر الجزء الخاص بالمهدئات)
روزماري/ إكليل الجبل (Rosemary)
الاسم اللاتيني:   روزمارينوس أوفيشيناليز
المنشأ: أوروبا
الجزء المستخدم منه: الأوراق (المادة الدهنية الخارجية)
الجرعة:  1 ملعقة شاي لكل فنجان من 1-2 فنجان يومياً
           3 مليلتر من شراب خلاصة الأعشاب المركز من 1-3 مرات يومياً

 

العناصر الداخلة في تكوينه: زيت متطاير وفينول وفلافونويد وأحماض التنيك ومواد مرة وراتينج

 

تأثيره الأولي: منشط للجهاز الهضمي
                 منشط للدورة الدموية

 

تأثيره الثانوي: مضاد للالتهابات

 

تأثير مكوناته: يحتوي الزيت المتطاير على عدة مركبات من شأنها أن تنشط النهايات العصبية وتعطي شعوراً بالدفء.

 

بالإضافة إلى ذلك، فإنها تعمل على استثارة الأغشية المبطنة للجهاز الهضمي فتزيد من إفراز العصارات الهضمية.

 

كذلك، تنشط المواد المرة وظائف الكبد مما يجعله يفرز المزيد من الصفراء، ولذلك يُستخدم عشر الروزماري في طهو اللحوم الدهنية أطباق المكسرات، ومن هنا يأتي الربط بين طهو لحم الحمل والروزماري.

 

أما أحماض الفينول فهي مواد مطهرة تقلل من عملية التخمر في الأمعاء وتخفف من الغازات والشعور بالمغص.

 

تخترق محتويات الزيت المتطاير أنسجة المخ حيث تسهل من انتقال الإرشادات العصبية. وربما يكون ذلك هو
السبب وراء الاعتقاد القديم بأن الروزماري يقوي الذاكرة، وقد أظهرت التجارب البحثية أن زيوت عشبي المريمية وروزماري عندما تمت تجربتهما على أفراد من كبار السن في إحدى دور المسنين قد حسنت من الوظائف العقلية لديهم.

 

المريمية (sage)

الاسم اللاتيني:  سالفيا أوفيشيناليز
المنشأ: أوروبا
الجزء المستخدم منه:  الأوراق
  العناصر الداخلة في تكوينه: زيت متطاير وفينول وفلافونويد وأحماض التنيك ومواد مرة وراتينج

 

تأثيره الأولي: منشط للجهاز الهضمي
                      منشط للدورة الدموية

 

تأثيره الثانوي:    عشب يمكن من خلاله الحصول على الهرمونات

 

تأثير مكوناته:  له نفس تأثير مكونات عشب روزماري /إكليل الجبل (التي سبق ذكرها)، ولكن دون

 

                   العلاقة بينه وبين تنشيط الذاكرة
إرشادات زراعته: تتم زراعته من الشتلات في مناطق مشمسة.

 

الزعتر (Thyme)

الاسم اللاتيني : ثايموس فالجاريس
المنشأ: أوروبا
الجزء المستخدم منه: الأوراق
العناصر الداخلة في تكوينه: زيت متطاير وفينول وفلافونويد بالإضافة إلى أحماض التنيك ومواد مرة وراتينج

 

تأثيره الأولي: مضاد للبكتيريا
               منشط للجهاز الهضمي

 

تأثيره الثانوي: مضاد للالتهابات

 

تأثير مكوناته: له نفس تأثير مكونات عشب روزماري/ إكليل الجبل (التي سبق ذكرها).

 

لنفس الزيت المتطاير تأثير مضاد للبكتيريا وللالتهابات لا سيما في الرئتين. ومن ثم، اشتهر باستخدامه في حالات الإصابة بمرض الربو.

 

إرشادات زراعته:  يمكن زراعته بسهولة من الشتلات في تربة خوارة/ مسامية.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد