نحن على Google Plus

منشطات الأغشية المخاطية

مسكنات الألم

منشطات الأغشية المخاطية
زهرة البلسان                      لبلاب أرضي                   ريبورت
زهرة البلسان (Elderflower)
الاسم اللاتيني: سامباكس نيجر (Sambucus niger)
المنشأ: أوروبا

 

الجزء المستخدم منه: الأوراق
الجرعة: 1 ملعقة شاي لكل فنجان
             4 مليلتر من شراب خلاصة الأعشاب المركز من 1-3 مرات يومياً.

 

العناصر الداخلة في تكوينه: زيت متطاير وفلافونويد وأحماض التنيك وفينول وصمغ نباتي بالإضافة إلى حمض اليورسوليك واستيرولات وحمض اللينولنيك.

 

تأثيره الأولي: مضاد لنزلات البرد
                طارد للبلغم

 

تأثيره الثانوي: مضاد للالتهابات
                يزيد من إفراز للعرق

 

تأثير مكوناته: عادةً ما يشكل عشب زهرة البلسان جزءاً من تركيب أنواع علاج البرد المختلفة، حيث إن له القدرة على علاج أعراض هذا المرض كافة.

 

فالفونويد وأحماض التنيك يقللان الالتهابات ونمو البكتيريا. كما أن الصمغ النباتي من العوامل الهدئة والفينول من المواد المضادة للبكتيريا.

 

ويحتوي الزيت المتطاير على عدة مكونات من شأنها أن تسبب العرق الغزير وتوسع الشعيرات الدموية في البشرة، مما يؤدي إلى خفض الحرارة.

 

من ناحية أخرى، تعمل مكونات زهرة البلسان على تخفيف احتقان الجيوب الأنفية، إلا أن طريقة التأثير نفسها لا يمكن تحديدها بدقة.

 

إرشادات زراعته: إن عشب زهرة البلسان عبارة عن شجرة صغيرة جذابة، ذات عناقيد من الحبوب السوداء تظهر في الخريف فيلتف حولها الطيور.

 

يمكنك زراعته عن طريق الشتلات، ولكن أحاول أن تتحلى بالصبر؛ والجدير بالذكؤ أن لحاء هذه الشجرة جميل للغاية إذا ما كانت معمرة.

 

أيبرابت (Eyebright)

الاسم اللاتيني: أوفراسيا أوفيشيناليز
المنشأ: أوروبا
الجزء المستخدم منه: الأوراق
الجرعة: 1 ملعقة شاي لكل فنجان
            4 مليلتر من شراب خلاصة الأعشاب المركز من 1-3 مرات يومياً

 

العناصر الداخلة في تكوينه: جليكوسيدات (تحتوي على أوسوبين) وزيت متطاير وأحماض التنيك ومواد شبه قلوية وفينول وكولين

 

تأثيره الأولي: مضاد لنزلات البرد
                 قابض للأنسجة

 

تأثيره الثانوي: مضاد للالتهابات
                مضاد للبكتيريا

 

تأثير مكوناته: يعتبر كل من الفينول وأحماض التنيك مواداً مضادة للبكتيريا. ومن استخدام عشب الأيبرايت كغسول للعين، بينما تعالج أحماض التنيك الفيروسي والبكتيري.

 

ويعتقد أن هذه المكونات تعمل مجتمعة على تقليل احتقان الأنف والجيوب الأنفية والأذن الوسطى. كما يقلل تأثيرها القابض للأنسجة من التورم والإفراز الزائد.

 

ينمو عشب الأيبرايت في التربة الجيرية، ولكن يمكنه أن يمنو في التربة الخصبة؛ قم بزراعته في فصل الربيع مباشرةً من بذوره.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد