نحن على Google Plus

المريمية في علاج الصداع

المريمية (sage)
الاسم اللاتيني: سالفيا أوفيتيناليز
المنشأ: أوروبا
الجزء المستخدم منه: الأوراق
الجرعة: 1 ملعقة شاي لكل فنجان
          4 مليلتر من شراب خلاصة الأعشاب المركز بمعدل 3 مرات يومياً

 

العناصر الداخله في تكوينه: زيت متطاير وفلافونويد وفينول وأحماض التنيك ومركبات متعلقة بالاستروجين وصابونين

 

تأثيره الأولي: مطهر ومضاد حيوي
         قابض للأنسجة  
     وسيط للحصول على الهرمونات

 

تأثيره الثانوي:    منشط للجهاز الهضمي
                 مضاد للتقلصات
                     مهدئ

 

تأثير مكوناته: تعمل كل من أحماض التنيك والفينول معاً على القضاء على البكتيريا في الفم والحلق بطريق مباشر وعند استخدام خلاصة العشب كغسول للجلد المصاب.

 

كما يقلل الفينول من تخمر البكتريا في الأمعاء ومن ثم تقليل الغازات. ومن المرجح أن الفينول الذي يعمل كمضاد حيوي ترجع إليه شهرة عشب المريمية في تقليل العرق الليلي في حالات السل الرئوي والحمى الغذية.

 

أما المواد المرة فتنشط عملية هضم المواد الغذائية لا سيما الدهون ولذلك يستخدم عشب المريمية في طهو اللحوم الغنية بالدهون كذلك أطباق المكسرات.

 

من ناحية أخرى، تقلل المركبات الهرمونية من الشعور بالحرارة المصاحب لاحمرار البشرة ومن العرق الليلي كما تحد من إفراز اللبن وبهذا يفيد هذا العشب الأمهات عند فطم أطفالهن.

 

وقد أكد أحد الأبحاث الذي أجرى حول الزيوت العطرية أن للمريمية القدرة على إضفاء شعور بالاسترخاء وقد أثبت كذلك أنه يمكن أن يحسن من الوظائف العقلية عند كبار السن.

 

كما أنه نبات بالغ الفائدة للسيدات في مرحلة سن اليأس، فهو يخفف من الحرارة المصحوبة باحمرار البشرة وعسر الهضم ويريح الذهن ويحسن من حالته.

 

إرشادات زراعته: يناسب أنواع التربة كافة ويفضل المناطق المشمسة، كما يمكن زراعته بسهولة من البذور في صوبات زجاجية.

 

قراص كاذب من جنس لاميون (White deadnettle)

الاسم اللاتيني:  لاميوم ألبوم
المنشأ: أوروبا
الجزء المستخدم منه: الأوراق
الجرعة: 1 ملعقة شاي لكل فنجان
         4 مليلتر من شراب خلاصة الأعشاب المركز بمعدل ثلاث مرات يومياً.

 

العناصر الداخلة في تكوينه: أحماض التنيك وببتيد متعدد وفلافونويد ومواد شبه قلوية وصابونين وصمغ نباتي.

 

تأثيره الأولي: قابض للأنسجة
              مقوٍ للرحم

 

تأثيره الثانوي: مضاد للتقلصات
               علاج البروستاتا

 

تأثير مكوناته:  يرجع للببتيد المتعدد السبب في قدرة هذا العشب على السيطرة على النزيف الحاد في أثناء فترة الطمث، كما يعالج الجروح إذا ما تم استخدامه موضعياً. أما الصابونين فهو مركب هرموني يعمل كمضاد للتقلصات وله تأثير جيد على عضلة الرحم. فهو عشب يستخدم كمستحضر في حالات النزيف الحاد والإصابة بالأورام الليفية.

 

إرشادات زراعته: يزرع من البذور في التربة مباشرة في فصل الربيع.

 

البطاطا الحلوة (Wild yam)

الاسم اللاتيني: ديوسكوريا فيلوسا
                أمريكا الجنوبية
الجزء المستخدم منه: الجذمور
الجرعة:   1 ملعقة شاي لكل فنجان
             4 مليلتر من شراب خلاصة الأعشاب المركز بمعدل ثلاث مرات يومياً

 

العناصر الداخله في تكوينه: صابونين محتوٍ على ستيرويد ومواد شبه قلوية وأحماض التنيك وفيتوستيرول

 

تأثيره الأولي: مضاد للتقلصات
              وسيط للحصول على الهرمونات

 

تأثيره الثانوي:  منشط للجهاز الهضمي
                مضاد للالتهابات

 

تأثير مكوناته: لم تزل المكونات المسئولة عن الأثر المضاد للتقلصات في هذا العشب غير معروفة.

 

فلقد اشتهر على مدى السنين بفعاليته لعلاج المغص والإمساك عندما كشف أحد الأبحاث الحديثة التأثير الهرموني للصابونين وغيره من مركبات الفيتوستيرول، أصبح عشب البطاطا الحلوة علاجاً مفضلاَ لنقص هرمون الاستروجين في مرحلة سن اليأس.

 

كما أنه نال شهرةً واسعة في علاج تيبس المفاصل وغيرها من الآلام، وربما يرجع هذا التأثير إلى مركبات الفيتوستيرول (وهي هرمونات نباتية).

 

وقد استخدام هذا النبات في تركيب الأوستراديول عند تصنيع أقراص منع الحمل لأول مرة.

 

إرشادات زراعته: لم تتم تجربته في أراضٍ كثيرة ولكن قد تساعد الحاويات المصنوعة من البولي أثيلين على نموه.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد