نحن على Google Plus

أعشاب مضادة للصداع النصفي

ومن أكثر الأعشاب المضادة للصداع النصفي نبات الأقحوان الذي يتميز بقدرته على علاج الكثير من الأعراض مثل تسكين الألم والتحكم في نسب البروووستجلندين بالإضافة إلى تسهيل عملية الهضم.
منشطات الدورة الدموية
تزيد منشطات الدورة الدموية من تدفق الدم إلى الجلد والعضلات من خلال الاستخدام الموضعي الذي تتم من خلاله عملية التنشيط وعندما يتم تناولها عن طريق الفم، تزيد من نسبة العرق الذي قد يصل إلى العرق الغزير الأمر الذي يؤدي إلى توسيع الأوعية الدموية الموجودة في الجلد،

 

وقد تعمل على توسيع جدار الأوعية الدمية بفعل الأعصاب وهو ما يطلق عليه المنشطات الخارجية للدورة الدموية، بعض هذه المنشطات تعمل على تحسين أداء القلب، وأحياناً يطلق عليها المركبات مركزية التأثير غالباً ما يستخدمها المرة في علاج المشاكل التي تتعلق بالدورة الدموية.

 

أما المواد التي تكسب البشرة أحمراراً فتستخدم عن طريق وضعها على الجلد، حيث تقوم بتنشيط النهايات العصبية داخل الشعيرات الدموية مما يؤدي إلى الاحمرار الذي يعد علامة لزيادة تدفق الدم عبر الأوعية.

 

وهذا بدوره يؤدي إلى وصول الدم بكميات كافية إلى المفاصل والعضلات مع التخلص من الفضلات المصاحبة لعملية التمثيل الغذائي التي قد تكون سبباً في الشعور بالألم.

 

ولبعض المواد التي تكسب البشرة احمراراً شديدة المفعول مثل الفلفل الأحمر الحار تأثير مهيج (منشط) مضاد؛ حيث تسيطر الحرارة الناتجة عنه على مستقبلات الألم وبذلك يستقبل المخ عدداً أقل من الإشارات.

 

كذلك تعد الزيوت العطرية من المواد التي تكسب البشرة احمراراً والتي لها تأثير طفيف في كثيرٍ من الأحوال، وينصح باستخدامها على نحوٍ منتظم في عمليات التدليك واسترخاء العضلات وتسكين الألم.

 

المواد التي تكسب البشرة احمراراً

تكسب هذه المواد الجلد الحمرة الدفء الذي ينتج عن زيادة تدفق الدم في هذا الموضع ويساعد ذلك في التخلص من المواد المصاحبة لعملية التمثيل الغذائي التي تسبب الألم ومنها حمض اللاكتيك في العضلات المشدودة.

 

المهدئات

تقلل الأعشاب المهدئة من التتر كما تعيد النشاط العصبي لمستواه الطبيعي، بينما تقلل المسكنات العادية من نشاط المخ لأقل من المستوى العادي، ويعني ذلك أن الأعشاب تحسن من التركيز بدلاً من أن تؤدي إلى قصورٍ به، وهذا ما يدل على التوازن الذي تحدثه الأعشاب وهو ما يميزها.

 

وهذا النوع من الأعشاب يعمل بطريقتين متمثلين في المهدئات العصبية ومرخيات العضلات:

المهدئات العصبية التي لها تأثير مركزي يعمل على التقليل من حساسية المخ للإشارات العصبية الصادرة من أجزاء السطح الخارجي كالجلد والمفاصل والعضلات.

 

مرخيات العضلات التي لها تأثير خارجي على المراكز العصبية في النخاع الشوكي أو على الأطراف العصبية في الجلد وبذلك يقل عدد الإشارات التي يصدرها السطح الخارجي للمخ.

 

تتميز العديد من الأعشاب بقدرتها على إحداث كلا التأثيرين المركزي الخارجي. كما تؤدي الأعشاب المهدئة إلى تسكين الألم.

 

منشطات الجهاز الهضمي

تعمل منشطات الجهاز الهضمي على زيادة إفرازات الهضم في الفم والمعدة البنكرياس والكبد.

 

وللمواد المرة التي تحتوي عليها فعالية على الكبد حيث تزيد من العصارة الصفراية التي تفتت الدهون وتخلص الدم من المواد الدهنية الزائدة.

 

تنشط النباتات ذات المذاق اللاذع (كالتوابل الحارة) الأغشية الداخلية التي تستجيب لذلك عن طريق الإفراز المتزايد لإنزيمات الهضم، وبذلك تتفتت جزئيات كل من النشويات والدهون والبروتين كما تنتقل بعض الفيتامينات والمعادن الضرورية عبر جدار الأمعاء إلى الدورة الدموية.

 

فضلاً عن ذلك، تنشط الأعشاب العطرية القناة الهضمية بطريقة مماثلة ولكن بطريقة أكثر لطفاً، كما تقلل من الاختمار البكتيري الذي يسبب غازات البطن والمغص.

 

وعادةً ما تحتوي هذه الأعشاب على مواد مرة. وهذه الأعشاب التي تحتوي على مواد مرة عطرية معروفة في بعض المطابخ العالمية خاصةً عندما يتم استخدامها في أطباق اللحوم.

 

منشطات تحتوي على مواد مرة

من أكثر أنواع الأعشاب تميزاً المنشطات التي تحتوي على المواد المرة؛ حيث يقوم على المواد المرة إعداد المستحضرات المستخلصة من الأعشاب منذ سنوات.

 

كانت تباع هذه المنشطات المحتوية على المواد المرة في كل صيدلية وكان الأطباء يصفون المنشات قوية المفعول لكبار السن من المرضى وللأمهات المرضعات وذلك حتى أوائل السبعينيات.

 

ومازالت العديد من المنشطات العضبية المعروفة تحتوي أساساً على المواد المرة ولكل دولةٍ تقريباً نوعها المفضل.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد